الاثنين، 12 يناير، 2015

هيومن رايتس ووتش تطالب بإسقاط تهم عن نائب كويتي سابق انتقد السيسي

دعت منظمة هيومن رايتس ووتش السلطات الكويتية إلى إسقاط التهم عن نائب سابق انتقد أمير الكويت صباح الأحمد الصباح والرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي.
وجاء في بيان للمنظمة، ومقرها نيويورك، أنه على السلطات الكويتية أن "توقف أيضا ملاحقة المعارضين السلميين".
وقال ناشطون إن صالح الملا اعتقل في وقت سابق من هذا الشهر، بسبب تغريدات على موقع تويتر كتبها خلال زيارة السيسي للكويت، ثم أفرج عنه بكفالة، في انتظار المحاكمة يوم 15 فبراير/ شباط.
وتتهم السلطات الملا بإهانة أمير الكويت والرئيس المصري الذي زار الكويت الأسبوع الماضي.
وتقول هيومن رايتس ووتش إن التغريدات ليست أكثر من تعليقات سياسية.
وانتقد الملا في إحدى تغريداته قيمة الأموال التي منحتها الكويت لمصر في ظروف انهيار أسعار النفط.
وشددت الكويت، منذ أزمة 2012 السياسية، إجراءات الرقابة على المعارضين، وأحيل سياسيون وصحافيون على القضاء، وحكم على بعضهم بالسجن، بسبب التعبير على آرائهم، حسب هيومن رايتس ووتش.
وفي عام 2014، تعرض 13 شخصا لملاحقة قضائية لانتقادهم الحكومة ومؤسسات البلاد على مدوناتهم، وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، حسب المنظمة.
وحكم على بعض هؤلاء بالسجن 5 أعوام.
إرسال تعليق