الخميس، 22 يناير، 2015

الأمين العام لـمنظمة العفو الدولية: الوضع الحقوقي في مصر "قاتما للغاية"

قال الأمين العام لـمنظمة العفو الدولية سليل شاتي، إن العام المنصرم 2014 كان عاما مروعا في مجالات حقوق الإنسان في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.وأعرب عن شعوره بالإحباط العميق مما يجرى في مصر.
وأضاف شاتي في لقاء له علي قناة الجزيرة إن غالبية المواطنين العرب يرون أن قياداتهم المحلية خذلتهم، وكذلك على مستوى العالم، مبررا حالات انتهاكات حقوق الإنسان بـ"القيادات التي لا تحاسب في المنطقة.. والإفلات من العقاب".
وأشار إلى وجود تقارير بشأن استخدام التعذيب من جانب قوات الأمن على نطاق واسع.
وقال إن آفاق الوضع الحقوقي في مصر "تبدو قاتمة للغاية"، مشيرا إلى صدور أحكام بالإعدام على ما يقرب من مائتي شخص بتهمة الهجوم على رجال الشرطة، في حين يحصل الرئيس المخلوع حسني مبارك على البراءة من جرائم قتل المتظاهرين، ويقبع العديد من الصحفيين في السجن، ومن بينهم صحفيي الجزيرة- لا لشيء إلا لممارستهم عملهم.
إرسال تعليق