الاثنين، 17 نوفمبر، 2014

"الشعب" تكشف فبركة فيديو "صولة الانصار" والخبراء يشككون في مغزاه قبل ثورة الشباب المسلم

لقطة غريبة ومشهد مفاجئ فى فيديو "بيت المقدس" يكشف حقيقته
كشف موقع "الشعب" على شبكة الانترنت تفاصيل جديدة حول فيديو"صولة الانصار" الذى بثته الحركة المثيرة للجدل "انصار بيت المقدس" والتى غيرت اسمها الى "ولاية سيناء"

وقالت الصحيفه انه على نسق فيديوهات خالد يوسف، نفس الإخراج ونفس لقطات الفوتوشوب؛ لقطة غريبة، ومشهد مفاجئ في فيديو أنصار بيت المقدس، الذي أذاعته، الجمعة، تحت عنوان "صولة الأنصار" الذي ادّعت فيه أنه لعملية كرم القواديس، التي راح ضحيتها أكثر من 30 مجندًا وضابطًا بالقوات المسلحة.
الدقيقة 4:50 ، يظهر فيها أعضاء داعش، وهم يقاتلون سيارة شرطة ويوجهون إليها رصاصاتهم؛ لتظهر المفاجأة هنا بوجود شعار وزارة الداخلية، وتحته مديرية أمن مطروح؛ مما يشكك في مصداقية الفيديو المزعوم؛ حيث إن العملية المشهورة كانت في سيناء، وليست مطروح. 
وقال مختصون ان الفيديو صور بحالة من الثبات وبشكل احترافي لا يمكن ان يكون تصوير على جبهة قتال لما توفر فيه من اريحية وتصوير هادئ على عدة محاور وعمليات مونتاج راقية لا تتقنها الجماعات المسلحة.

فيما اكد سمير المعركي القيادى الاسلامى ان الفيديو قد لا يكون حقيقيا وان هناك شكوك حول اسباب خروج هذا الفيديو الان وتسائل لماذا خرج فيديو عمليات بيت المقدس قبل انتفاضة الشباب المسلم !
إرسال تعليق