الخميس، 5 فبراير، 2015

الشحات شتا يكتب: بتعليمات من السيسي المخابرات تدعو لقتل الشعب المصري وإشعال الحرب الأهلية

شاهدت سيارة نصف نقل اليوم بكفرالشيخ وعليها مكبرات صوت تدعوا السيسي لقتل الشعب المصري وتقول مكبرات الصوت نعم ياسيسي اقتل الاخوان اقتل الارهاب وهذا يدل علي ان السيسي زرع الحرب الاهلية في مصر هم استطاعوا من قبل زرع الفتنة بين الاسلاميين والعلمانيين واستطاعوا زرع الفتنة بين الاسلاميين انفسهم واستطاعوا اختراق الاحزاب في مصر وتقسيمها الي عدة احزب وعلي سبيل المثال استطاعت المخابرات اختراق حزب الغد وتقسيمه الي حزبين الغد وغد الثورة كما استطاعت المخابرات اختراق حزب التجمع وتقسيمه الي حزبين التجمع والتحالف الشعبي الاشتراكي كما تمكنت المخابرات من اختراق حزب الوفد وتحويله الي حزب وطني جديد كما اخترقت المخابرات حركة 6 ابريل وقسمتها الي قسمين 
وفي الذكري الرابعة لارتكاب المخابرات المصرية لموقعة الجمل قامت المخابرات بالدعوة الي حرب اهلية في مصر عبر تسيير سيارات عليها مكبرات صوت تدعوا السيسي لقتل المصريين المعارضين له وتسبهم باقبح الالفاظ حيث شاهدت السيارة وعليها مكبرات الصوت تقول نعم لقتل الاخوان الارهابيين نعم لقتل الخوارج وكانت السيارة بالقرب من مديرية امن كفرالشيخ ولم يعترضها احد من الشرطة او اي اجهزة امنية اخري لان الجميع يعلم جيدا ان تابعة لجهاز المخابرات وقبل ايام تم تاسيس تنظيمين مهمتهم قتل معارضي السيسي وحرق منازلهم وخاصة بعد عملية رفح الاخيرة التي قتل فيها عشرات الجنود 
المخابرات المصرية هي العدو الاول للشعب المصري
لابد وان نكشف للشعب مجازر المخابرات ضده 
اولا المخابرات المصرية تعمل لصالح الموساد وع المكشوف وقد اكدت تقارير ويكيلكس ذلك حيث كشفت دور اشرف مروان ضابط المخابرات الكبير ودوره في التجسس لصالح الموساد كما اكدت صحف عبرية الخبر بعد قتل المخابرات المصرية لاشرف مروان بتعليمات من مبارك لخلاف علي صفقة سلاح كما كشفت ويكيلكس عن دور رئيس المخابرات العامة السابق عمر سليمان حيث كان ضابط في الموساد الاسرائيلي وقد زار اسرائيل اكثر من 1500 مرة وكان الموساد قد منحه جهاز ليبلغه به عن كل جديد في مصر وقد قتلت المخابرات المصرية الجندي سليمان خاطر الذي دافع عن حدود مصر وقتل 7 جنود صهاينة حاولوا دخول الحدود المصرية كما تجسست المخابرات المصرية علي المقاومة اللبنانية والفلسطينية لصالح العدو الصهيوني واخرها هو الابلاغ عن ثلاثة من قادة حماس للموساد وقامت الطائرات الصهيونية بتصفيتهم كما ارتكبت المخابرات المصرية موقعة الجمل التي قتلت فيها بلطجية المخابرات العشرات من شباب الثورة واصابة العشرات ثم ارتكبت المخابرات مجزرة ضد الاولتراس في استاد بورسعيد وقتل فيها 74 شخص من الابرياء وارتكبت المخابرات مجزرة ماسبيرو ضد الاقباط وارتكبت المخابرات مجزرة رفح الاولي والثانية والثالثة ضد الجنود المصريين وتفجير كنيسة القديسين بالاسكندرية كان بتدبير المخابرات وقطار الصعيد كان بتدبير من المخابرات ونشر الفوضي في مصر كان بتدبير من المخابرات ومجزرة الحرس الجمهوري كانت بتدبير من المخابرات ومجزرة رابعة العدوية والنهضة كانت بتدبير من المخابرات وقتل 25 جندي في سيناء كان بتدبير من المخابرات وقتل 30 جندي في رفح كان بتدبير من المخابرات المخابرات المصرية هي غدة سرطانية يجب التخلص منها لانه هي عدو الشعب الاول
إرسال تعليق