الثلاثاء، 10 فبراير، 2015

ميدل إيست أي: الدماء باتت أرخص سلعة في أم الدنيا

"تناثرت الأحذية وتلطخت الأرصفة بالدماء التي باتت أرخص سلعة في أم الدنيا، وبلغت عدد الضحايا على أقل تقدير 40 شهيدًا".. بهذه الكلمات بدأ موقع "ميدل إيست أي" البريطاني في تعليقه على أحداث مجزرة استاد الدفاع الجوي أمس، وقال موقع "ميدل إيست أي" في تقرير له على موقعه الإلكتروني، إن أم الدنيا أصبحت مقبرة كبيرة لأبنائها، ولم يمر يوم إلا وتسمع أخبارًا سيئة عن قتلى وجرحى في كل بقاع مصر، حتى كان آخرها ليلة أمس الأحد التي كانت ليلة دامية بكل المقاييس، بعد صدام بين شرطة مصر، التي من المفترض أنها مسؤولة عن الأمن، وبين رابطة مشجعي الزمالك أو ما يُعرف بـ"الوايت نايتس".
وأضاف الموقع، أن السبب، غير المقنع، للصدام وإطلاق الشرطة للقنابل المسيلة للدموع هو أن الوايت نايتس أرادت "التزويغ" وعدم شراء التذكرة فكانت النتيجة حياتهم، بمعنى الحياة تساوي ثمن تذكرة مباراة في كرة
إرسال تعليق