الأربعاء، 29 أكتوبر 2014

أنا لم أخلق ﻷغض النظر بقلم:رحاب أسعد بيوض التميمي

أنا لم أخلق ﻷغض النظرعن طعن اﻹسلام في ظهره،وأقف شاهد زوراً على من يتأمرون عليه،وأساهم في تجهيز نعشه،لكي يدفن على أعين البشر.
أنا لم أخلق ﻷرى أمتي تستباح بيضتها،وتنتهك حرماتها ثم أغض النظر.
أنا لم أخلق ﻷغض النظرعن كل أنواع الظلم،وعن أشكال الفساد،ثم أام وكأن شيئاً لم يكن قد حصل.
أنا لم أخلق ﻷكل وأشرب،وغيري يرتفع.. ويرتفع ..حتى وصل القمر.
أنا لم أخلق ﻷغض النظرعن الحاكم وأفعاله،وأدعو بطول عمره،وإن كان دون البشر.
أنا لم أخلق ﻷطبع مع أعداء أمتي ..وأكون سبباً في تمرير واقع مرير لكي أغض النظر.
أنا لم أخلق ﻷغض النظرعن كل الجرائم،وأقول لنفسي يا نفس أنما أنت،وبعدك فلتحرق النار كل البشر.
أنا لم أخلق لأكون دون البشر في الحق والعدل واﻹنصاف وما يستقيم به حال البشر. أنا لم أخلق ﻷداري كل ذنب،وكل خطيئة يرتكبها البشر.
أنا لم أخلق ﻷغض النظرعن كل المتكبرين والمتعجرفين وعن كل الكهنة والسحرة، وأسايرهم وأبررمساندتهم ببعد النظر.
أنا لم أخلق ﻷُساند الظالمين وأغض النظرعن ظلمهم كما يفعل أغلب البشر.
أنا لن أكون سبباً في انتشار الظلم،وتفشي الفساد بدعوى غض النظر.
أنا خلقت حراً.. لا لكي أستعبد من قبل البشر.
أنا خلقت حراً ﻷنصر الحق ولكي أكون فوق كل اولئك الذين يغضون البصر,ﻷن ربي أبى علي أن أذل أو اقهر.
إرسال تعليق