الاثنين، 1 ديسمبر، 2014

حفتر يعلن استعداده للتعاون مع إسرائيل "لأنها صديقة"

قال اللواء خليفة حفتر، الذي يقود ميليشياتٍ ليبية تقاتل في شرق ليبيا تحت مسمى "عملية الكرامة" بالتعاون مع برلمان طبرق المُنحلّ بقوة القانون، إنه لا يمانع في "التعاون مع إسرائيل وتلقي الدعم بمختلف صوره منها".
ونقل الكاتب الصحافي جمال سلطان عن صحيفة إيطالية تصريحًا للواء الليبي المنشق خليفة حفتر يعرب فيه عن استعداده لتلقي الدعم من "إسرائيل".
وكتب سلطان الذي يشغل منصب رئيس تحرير صحيفة "المصريون" على موقع "تويتر"، إن حفتر في حواره لصحيفة "كوريرا ديلا سيرا" الإيطالية الأحد، قال في إجابة عن سؤال يتعلق باستعداده لتلقي الدعم من إسرائيل: "ولمَ لا؟ فعدوّ عدوي هو صديقي" في إشارة إلى الإسلاميين الذين يقاتلهم بدعم عسكري فعّال من النظام الانقلابي في مصر.
يُذكر أن ثوار ليبيا يتهمون حفتر بأنه جزءٌ من منظومة تآمرية على الثورة الليبية والشعب الليبي تشارك فيها مصر والإمارات العربية ودولٌ أخرى.
وتدعم دول غربية وعربية حفتر للقضاء على ثوار ليبيا، علمًا بأن المحكمة الدستورية قد أصدرت قرارًا بحل برلمان طبرق الداعم لحفتر، والذي كان يعطيه الغطاء الشرعي في العمليات العسكرية ضد الثوار.
إرسال تعليق