الجمعة، 5 ديسمبر، 2014

صلاح عيسى يرسل خطابا لمجدى حسين يهدده بايقاف صدور " الشعب الجديد " المصادرة أصلا

"من تقرير الاداء النقابي"
فى واحدة من عجائب الزمن الجميييييييييييل أرسل صلاح عيسى - بصفته الآمين العام للمجلس الآعلى للصحافة - خطابا باسم المجلس الى الزميل مجدى احمد حسين رئيس تحرير "الشعب"والمعتقل حاليا - فك الله أسره - ، يحذره فيه من عدم صدور الجريدة ، وان المجلس الآعلى سيضطر لايقاف الجريدة بسبب عدم الصدور وفقا للقانون.
خطاب صلاح عيسى يتطابق مع مقولة الفنان عادل امام الشهيرة فى مسرحية "مدرسة المشاغبين" عندما هددوه بقطع حرارة التليفون بينما هو غير مشترك وليس لديه تليفون من الاساس فقال لهم متهكما طيب خدوا العدة ؟ 
جريدة "الشعب الجديد" موقوف صدورها بقرار شفوى من الحاج الببلاوى ، وعندما قام وقتها الزميل على القماش بسؤال صلاح عيسى تعجب ورفع حاجبه قائلا : معقول وقفوا جرنان الشعب ؟!!
وحدثت بعدها مساجلات بين القماش والمجلس الاعلى وياسر رزق بصفته رئيس مؤسسة الاخبار القائمة بطباعة الجريدة ، وتبين عدم وجود قرار مكتوب وان ما تم هو تعليمات أمنيه بقرار شفوى ، وان الذى يدير امور الصحافة بشكل فعلى بالمجلس الاعلى موظف اسمه محمد رشدى ، وعندما اعترض اسامه ايوب وكيل المجلس على امبراطورية الموظفين بالمجلس ، تأمر عليه جلال عارف وصلاح عيسى ، و تمت الاطاحة به ارضاء لهم ، ولم يتحرك ايضا مجلس النقابة لايقاف الجريدة حرصا على ارضاء الامن ، وبعدها تم اعتقال الزميل مجدى حسين رئيس تحرير الجريدة ولم يزره ألنقيب او اى عضو مجلس – برضه ارضاءا للامن - . وبعد هذا كله افاق صلاح عيسى ويسأل عن عدم انتظام صدور الجريدة ويهدد بايقافها.. وهذا هو نص الخطاب :


المجلس الأعلى للصحافة
الأمانة العامة 
السيد الأستاذ / مجدى أحمد حسين 
رئيس مجلس إدارة صحيفة جريدة الشعب الجديد
تحية طيبة وبعد
رجاء التكرم بالإحاطة بأن صحيفة " الشعب الجديد " ولم تودع بأمانة المجلس منذ 25/2/2014. ولما كانت المادة (48) من القانون رقم 96 لسنة 1996بشأن تنظيم الصحافة تقضى بأنه :
إذا لم تصدر الصحيفة خلال الشهور الثلاثة التالية للترخيص أو لم تصدر بانتظام خلال ستة أشهر,اعتبر الترخيص كأن لم يكن ....
والمادة (27) من اللائحة التنفيذية للقانون رقم 96لسنة 1996 بشأن تنظيم الصحافة تنص على ( يعتبر صدور الصحيفة غير منتظم فى حكم المادة (48) من قانون الصحافة إذا تحقق بغير عذر يقبله المجلس أحد الأمرين الآتيين: 
أ ـــ عدم إصدار نصف العدد المفروض صدوره أصلا خلال مدة الأشهر الستة المشار إليها فى المدة المذكورة .
ب ـ أن تكون مدة الاحتجاب خلال مدة الأشهر الستة أطول من توالى الصدور .
ويقصد بالصدور طرح الصحيفة للتوزيع بالطريقة التى درجت عليها والقيام بإيداع النسخ المطلوبة للجهات التى حددتها القوانين بالإضافة إلى إيداع خمس نسخ أمانة المجلس . ويجب فى كل الأحوال إيداع النسخ فى تاريخ معاصر للصدور ).
لذا نرجو موافتنا بخمس نسخ من أية أعداد صدرت من صحيفتكم خلال عشرة أيام من تاريخه والانتظام فى إيداع كل عدد يصدر من صحيفتكم فور صدوره بمقر الأمانة العامة للمجلس(4ــ 6ش عبد القادر حمزة جاردن سيتى ــ القاهرة ) 
وتفضلوا بقبول فائق الاحترام ..
الامين العام
صلاح عيسى
إرسال تعليق