الخميس، 11 ديسمبر، 2014

"البعث العراقي" ينفي ما ردده "عاصم شنشل" في "المحور" المصرية ويتهمه بالنصب

تابعت منظمتنا لعدة ايام المدعو محمد عاصم شنشل الذي ظهر في قناة مصرية هي المحور وقدم نفسه على انه عضو المكتب السياسي للرئيس الشهيد صدام حسين وقدم معلومات مشبوهة روجتها سابقا المخابرات الامريكية ومنها حصول خيانة في الجيش وانقسامات داخل البعث قبل الغزو وتطرق الى مكان الرفيق عزة ابراهيم واراد الايحاء بانه عارف لكنه قدم معلومة كاذبة روجها الاعلام المعادي للعراق وهي ان القائد المجاهد عزة ابراهيم لا يقيم في العراق وانما يذهب اليه احيانا ! ووصل كذبه حد ادعاء انه كان على تواصل مع الرئيس الشهيد .
اننا نؤكد ان هذا الشخص كذاب ومزور لانه لم يكن هناك مكتب سياسي للرئيس الشهيد على الاطلاق كما ان المرحوم عدي لم يكن لديه مكتب سياسي ، بالاضافة فان هذا الدعي كان موظفا بسيطا في احدى دوائر ديوان الرئاسة وكان مغمورا جدا ولا يعرفه احد لذلك حينما ظهر في المقابلة دهش من شاهده على تجرأه على الكذب امام الرأي العام . لهذا فاننا نحذره بشدة من مواصلة الاكاذيب والادعائات الخطيرة ونؤكد بان ما قاله عار عن الصحة وجزء مما يروجه الاعلام المعادي للعراق . كما ننصح الاعلام المصري الى التنبه لحقيقة هذا الكذاب والدعي وعدم اجراء اي مقابلة معه لانه سيهز مصداقية الاعلام المصري بنظر العراقيين الذين يعرفون انه نكرة ودعي ولا دور سياسي له على الاطلاق قبل الغزو .
منظمة عيون الشعب العراقي
بغداد ١٠ / ١٢ / ٢٠١٤
إرسال تعليق