السبت، 6 ديسمبر، 2014

لأول مرة.. الرئيس مرسي يتحدث عن مقر احتجازه بعد الانقلاب

تحدث الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي أمام محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة برئاسة المستشار شعبان الشامي أمام هيئة المحكمة من مقر اجتجازه وذلك بعد يومين من التسجيلات التي أذاعتها قناة"مكملين" الفضائية الخميس الماضي. 
ما قاله الرئيس محمد مرسي خلال جلسة اليوم من قضية التخابر، تعقيبا على تسريبات مكتب السيسي :
- خرجت من دار الحرس الجمهوري من يوم الجمعة بعد العصر، بالقوة الجبرية بعد تعليمات من قائد الحرس محمد ذكي
2/10
- قلت لمحمد ذكي: انت المفترض تسمع كلامي.. قال لي: انا بسمع كلام الناس اللي برا.. ووقتها علمت أنه يسمع كلام قائد الانقلاب
- ركبت الطائرة واتجهنا إلى قناة السويس بجبل عتاقة وجلسنا هناك دقائق.. ثم إلى مطار فايد وجلسنا نصف ساعة.. وأخيرا إلى الاسكندرية
- عرفت وأنا هناك أنني في وحدة القوات الخاصة للضفادع البشرية، وحُجزت به من يوم 5 يوليو إلى 4 نوفمبر 2013
- لم يحتك بي خلال هذه الفترة سوي ابراهيم صالح و8 من الحرس الجمهوري وبعض القضاة مثل ثروت حماد
- سمعت وكيل النيابة في قضية الاتحادية هنا ان وزير الداخلية قرر اعتبار قاعدة عسكرية سجن تابع للداخلية؟
- و أضاف مرسي موجها حديثه للقاضي: اذا اردت ان تعرف الحقيقة سأقول لك الامر بيني وبينك في وجود السيسي وزير الدفاع ورئيس الاركان وعنان وطنطاوي .
- لا أقول إن طنطاوي وعنان لهم علاقة بالانقلاب، لكن لهم علاقة بالمعلومات
- و ختم مرسي حديثه قائلا : أطالب بجلسة سرية لكي احكي للتاريخ وما حدث حقيقة، ما فعلته مصر من أجل فلسطين وأمن مصر القومي وقت حكمي
ويحاكم إلى جانب الرئيس مرسي كلًا من"الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين ، ونائبيه المهندس خيرت الشاطر ، والدكتور محمود عزت ، ورئيس مجلس الشعب السابق الدكتور محمد سعد الكتاتني ، والدكتور عصام العريان عضو مجلس الشعب السابق ، والدكتور محمد البلتاجي عضو مجلس الشعب السابق والاستاذ بطب الأزهر ، والمهندس سعد الحسيني محافظ كفر الشيخ الشرعي ،والدكتور حازم محمد فاروق عبد الخالق منصور نقيب أطباء الأسنان ، والدكتور عصام الحداد مساعد رئيس الجمهورية للعلاقات الخارجية والتعاون الدولي ، والدكتور محيى حامد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط والمتابعة ، والأستاذ صلاح عبد المقصود وزير الإعلام الشرعي ، والدكتور أيمن علي سيد أحمد مساعد رئيس الجمهورية ، والداعية الإسلامي صفوت حجازي ، وعمار أحمد محمد فايد البنا ، وخالد سعد حسنين محمد ، وأحمد رجب سليمان ، والحسن خيرت الشاطر ، و جهاد عصام الحداد ، وسندس عاصم سيد شلبي ، وأبو بكر حمدي كمال مشالي ، أحمد محمد عبد الحكيم ، والدكتور فريد إسماعيل ، وعيد محمد إسماعيل دحروج ، و الصحفي إبراهيم خليل محمد الدراوي ، ورضا فهمي محمد خليل ، وكمال السيد محمد سيد أحمد ، ومحمد أسامة محمد العقيد ، وسامي أمين حسين السيد ، وخليل أسامة محمد العقيد ،والدكتور أحمد عبد العاطي مدير مكتب رئيس الجمهورية ، وحسين القزاز عضو الهيئة الاستشارية لرئيس الجمهورية ، وعماد الدين علي عطوه شاهين أستاذ علوم سياسية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة ، وإبراهيم فاروق محمد الزيات ، ومحمد رفاعة الطهطاوي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية ، وأسعد الشيخه نائب رئيس الديوان الرئاسي.
ويواجه الرئيس مرسي 5 قضايا رئيسية بدأت محاكمته في بعضها بعد عدة أشهر من الانقلاب العسكري عليه في الثالث من يوليو من العام الماضي.
والقضايا التي يواجهها الرئيس مرسي هي"، قضية قتل المتظاهرين أمام قصر الاتحادية ، وقضية التخابر مع منظمات أجنبية ، وقضية الهروب من سجن وادي النطرون ، وقضية إهانة القضاء ، وقضية تسريب مستندات لدولة خارجية" ولم تبدأ بعد محاكمته في القضيتين الأخيرتين.
إرسال تعليق