السبت، 13 ديسمبر، 2014

أسماء محفوظ للـ"بي بي سي":مصر تشهد ثورة مضادة وتتجه للظلام


أكدت أورلا جورين، مراسلة هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، أن ذكرى ثورة يناير2013 لم تشهد أي أعمال عنف، واتهمت النظام الحالى بالتنكيل بقادة الثورة، قائلة: " بعضهم منفي والآخرون في السجون".
أشارت "أورلا" إلى مقابلة الناشطة أسماء محفوظ في منزل والديها، مؤكدة أنها ما زالت حره طليقة، لكن تم وضعها على قائمة الممنوعين من السفر.
وقالت أسماء التي ساهمت في اندلاع ثورة 25 يناير: "إن النظام الحالى معاد للثورة، والحكومة تحاول محو الثورة من التاريخ، والنظام يسحق كل من يعارضه أو حتى يفكر أن يعارضه".
وأشارت "أسماء" البالغة من العمر 26 عاما إلى تظاهرها في ميدان التحرير، للمطالبة بحقوق الفقراء وتأكيد رفض الفساد والظلم، والمطالبة بخلع الرئيس الأسبق حسنى مبارك، مؤكدة أن الوضع الآن أصبح أسوأ، رغم مرور 3 سنوات على الثورة.
وذكرت الناشطة: "عندما رفضت عهد مبارك تعرضت للضرب في الشارع، وتعرض البعض للتعذيب، لكن الآن يتعرض الناس للقتل بطريقة أكثر وحشية، وتم تهميش الثوار وقدمتهم وسائل الإعلام المصرية على أنهم أعداء للدولة".
وتابعت: "مصر تشهد ثورة مضادة، و انا كأم لطفلة رضيعة، وأحاول أن أكون هادئة ومتفائلة رغم أن مصر تتجه نحو الظلام ويحاول النظام قتل أحلامها".
إرسال تعليق