السبت، 21 يونيو، 2014

"عفيفي" يكشف استهدف السيسي لعكاشة وعبد الله كمال ؟

الشعب
أكد العقيد المثير للجدل عمر عفيفي أن عكاشة لن يعيش أكثر من ستة أشهر تقريبا ؛لأنه تم حقنه وتسميمه بأوامر السيسي ثم أوهموه أن السكر أوقف المعدة في مستشفى حسام البدراوي.
وكشف عمر عفيفي يوم 28 مايو عن قائمة اغتيالات جديدة تضم 38 شخصية سياسية وحزبية وإعلامية ونقابية وقضائية وضباط جيش وشرطة أعدها السيسي للتخلص منهم رغم أنهم ساندوه وخدموه حتى وصل للكرسي ،ولكنه يخشى من وجودهم على الساحة.
وقال عفيفي:" إنه قد تم التنفيذ بالفعل على عبد الله كمال بعدما فضفض معه مبارك بالكثير من الأسرار في لقاء شهير حيث كان مبارك يثق فيه ثقة عمياء ،فتحدث معه عن السيسي وعن ظروف تعينه رئيسا للمخابرات الحربية، وكيفية تدبيره المكائد بالتعاون مع مراد موافي ،وقال:" إنه كان السبب وراء تخلي طنطاوي عنه خلال ثورة 25 يناير 2011".
أما عن عكاشة ،فقد فضفض في المطار أنه القائد الحقيقي لانقلاب 30 يونيو وهو الذي حرك الشعب ضد مرسي وحشد الناس ووضع روحه على كفه وكان من الممكن أن يقتله الإخوان في أي لحظة وأنه لا يقل عن السيسي بل يزيد وأنه لابد أن يتم معاملته باحترام وأدب وتطور الأمر أيضا عندما تم القبض على نجل توفيق عكاشة في كمين أمني بجوار المطار وهو يوصل صديقة له مسافرة للسعودية.
وقال عفيفي:" إن نجل عكاشة كرر نفس كلام والده ووصل الأمر للسيسي وتم اتخاذ قرار ضد عكاشة والطريقة معروفة ومحفوظة ومكررة يحترفها عملاء السيسي".
وأضاف عفيفي أنه بعد كشف مسلسل موت عبد الله كمال ارتعب السيسي وأمر بعلاج عكاشة بأي طريقة و بأي ثمن داخل مستشفى حسام البدراوي حتى لا يعرف أحد ماذا أصابه .
إرسال تعليق