الاثنين، 25 يونيو 2012

عضو فى حملته الانتخابية : ساويرس وعز وبغدادي مولوا حملة شفيق



 كشف إسلام فرحات، أحد أعضاء الصفوف الأولى فى حملة الفريق أحمد شفيق الانتخابية، عن أن هناك رجال أعمال وسياسيين وفنانين تبرعوا بالملايين لحملة شفيق لتستطيع مواجهة الإخوان المسلمين فى انتخابات الرئاسة..

وأكد لـ "المصريون" أن أبرز المتبرعين رجل الأعمال نجيب ساويرس الذى قدم خمسة ملايين جنيه للحملة، وشقيقه سميح ساويرس وتبرع بثلاثة ملايين جنيه.. وأشار إلى أن زوجة أحمد عز، أمين تنظيم الحزب الوطنى المنحل ومالكة فندق النبيلة، تبرعت بثمانية ملايين جنيه على ثلاث مراحل إضافة إلى تحملها بعض النفقات الخاصة لبعض أعضاء الحملة.

وذكر إسلام فرحات أن عضو مجلس الشعب السابق عن دائرة الجمالية حيدر بغدادى تبرع بـ300 ألف جنيه، إضافة لكميات من البوسترات والبانرات تم وضعها على طريق الأتوستراد.. كما تبرعت عبلة فوزى، زوجة أحمد عز الأولى بأربعة ملايين جنيه إضافة إلى تحمل النفقات النثرية لأربعة مقرات كان يقيم فيها شفيق وحملته.. أما خديجة الجمال، زوجة أمين لجنة السياسات فى الحزب الوطنى المنحل جمال مبارك، فقد تبرعت للحملة عن طريق المحامى مختار عبد الله بخمسة ملايين جنيه، وأشار إلى أن الفنان عادل إمام تبرع للحملة بمائة ألف جنيه.


وأكد عضو حملة شفيق أن هناك رجال أعمال يمتلكون قرى سياحية فى الساحل الشمالى وأصدقاء أحمد شفيق، ساهموا فى الحملة الانتخابية بشكل مباشر وتبرعوا بأرقام ليست بالكبيرة كما تبرع صاحب شركة رحلات وأتوبيسات كبرى بالأتوبيسات وبأجرة السائقين الذين تفرغوا على مدار أسبوع بنقل أعضاء الحملة وأنصار شفيق من محافظة إلى أخرى..  وأكد أن الحملة استخدمت ما يقارب من الألفى جهاز لاب توب، وكان محملاً عليهم برنامج (جوجل ايرث) معدل لكشف أماكن اللجان بسهولة.
إرسال تعليق