السبت، 23 نوفمبر، 2013

من وفاء اسماعيل الى عناصر المخابرات المصرية : كفوا عن قتل الجنود

كفوا عن قتل الجنود الذين تتخذون من قتلهم ذريعة لاستمرار
جرائمكم وجسر لاعتلاء السلطة فوق اشلاء وجثث الضحايا ، فلم نعد نصدق اكذوبة " محاربة الارهاب " فأنتم الارهاب ذاته وانتم القتلة .سلعتكم التى تروجون لها " محاربة الارهاب "سلعة فاسدة ولا تختلف عن باقى السلع الفاسدة التى غزت الاسواق المصرية على مدى عقود ثلاثة فأصابت المصريين بالأمراض وفتكت بأجسادهم ، بل لا تختلف عن تجارة السلاح والدم والأعضاء والمخدرات التى عجزتم عن حماية البلاد والعباد من خطرها زمن مبارك 
أأتوا لنا بدليل واحد يؤكد قيامكم بحماية الامن القومى المصرى الذى اصبح مستباحا فى عهدكم ؟؟ ماهو دوركم الذى قمتم به لحماية الأمن القومى المصرى واملاك الدولة منهوبة وثرواتها مسلوبة ومهربة تحت سمعكم وبصركم عقودا طويلة من الزمن ؟ فكيف لعاجز ان نثق بقدرته على مواجهة العدو بينما نراه منشغلا بمواجهة ارهاب مصطنع لكسب ود الغرب وطامعا بسلطة لا يملك الحق قى توليها وهو المغتصب لها من اصحابها الشرعيين 
ان المصريين استردوا وعيهم ولم تعد شائعات الروينى تنطلى عليه ولا اكاذيبه ..ومهما فعلتم من قتل وتفجير وحرق فلن يكون معلمكم رئيسا للبلاد فى يوم من الايام ..لن يحكم البلاد قاتل وسفاح بل سيحكمها من اختاره الشعب وفق آليات الديمقراطية ...اهمدوا واتهدوا ربنا يهدكم 

إرسال تعليق