الأحد، 27 يناير، 2013

ياهو : لميس الحديدي تتربع على عرش أسوأ إعلامية في مصر والليثي الافضل



كشفت دراسة أجراها المركز المصري لدراسات الإعلام والرأي العام "تكامل مصر" أن الإعلامي عمرو الليثي هو أفضل إعلامي منذ قيام الثورة المصرية بنسبة 75% من المصريين، في حين تربعت الإعلامية لميس الحديدي على عرش أسوأ إعلامية المصرية بنسبة 71%.
وقد شملت الدراسة، التي جاءت بعد مرور عامين على اشتعال الثورة عن رؤية المجتمع المصري، عينة عشوائية طبقية ممثلة للمجتمع المصري قوامها (3150 ) مفردة وتم استخراج المؤشرات بخطأ 3% وقد تم إجراء الدراسة في الفترة الزمنية من 20 يناير وحتى 23 يناير 2013 . 
وعبر 75% ممن شملهم الاستطلاع عن رأيهم بأن عمرو الليثي هو أفضل إعلامي منذ الثورة التي أطاحت بنظام حسني مبارك، نظرًا لكونه "محايداً إلى حد ما في تناوله للأحداث والقضايا التي ظهرت على الساحة ولم ينجرف إلى المهاترات الإعلامية التي انتهجها كثير من مقدمي برامج التوك شو في السنتين السابقتين. 
في حين تربعت الإعلامية لميس الحديدي على عرش أسوأ إعلامية منذ قيام الثورة بنسبة 71% من المصريين حيث رأى هؤلاء أن المستشارة الإعلامية السابقة للرئيس المخلوع حسني مبارك ظلت خلال العامين السابقين من عمر الثورة المصرية وهي تقدم ممارسات لا تندرج بأي حال من الأحوال تحت مسمى الإعلام الهادف ولكنها كانت تقدم فقرات إعلامية تنوعت بين التحريض على الهدم أو السباب أو التشكيك في النوايا أو غسيل سمعة فلول النظام السابق.


http://maktoob.omg.yahoo.com/news/%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D9%8A-%D8%AA%D8%AA%D8%B1%D8%A8%D8%B9-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%B9%D8%B1%D8%B4-%D8%A3%D8%B3%D9%88%D8%A3-%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D9%86%D8%B0-052219669.html
إرسال تعليق