السبت، 27 يوليو، 2013

توكل كرمان: لا أستطيع إلا أن أكون مع الأحرار في رابعة العدوية

رفضت الناشطة السياسية اليمنية توكل كرمان، أي محاولات لفض اعتصام رابعة العدوية بالقوة، مؤكدة أن البطش سيزيد من قوة و عزيمة المعتصمين التي وصفتهم بالسلميين.
قالت الحاصلة على جائزة نوبل للسلام من خلال تغريدات لها على موقع التدوينات القصيرة "تويتر": " التحية للشهداء ولعشرات الجرحى السلميين الذين ذهبوا ضحايا للعنف والإرهاب الرسمي في مصر يوم الجمعة وليلة السبت ، أيها الأبطال ستذكر مصر وأجيالها القادمة كفاحكم السلمي من اجل الحرية، وسوف تقلدكم الأوسمة والنياشين، المجد لكم والحرية لمصر العظيمة".
و تابعت القول: "ليس مسموح للذين صعدوا للسلطة على ظهر دبابة إن يلقوا دروسا عن الديمقراطية وحقوق الإنسان، ليس مسموح أيضا لمن برروا للانقلاب ومن صمتوا عن الانتهاكات، و الأخطاء السياسية لمرسي والإخوان مهما بلغت لا تبرر الانقلاب على اللعبة الديمقراطية وهدمها كلية، مثل هذا المنطق متهافت للغاية ولا داعي للرد عليه".
و أضافت : "سيسجل التاريخ إن الكفاح السلمي اسقط فاشية السيسي وإرهابه"، و اتهمت الفريق أول عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع في أحداث النصب التذكاري التي وقعت في الساعات الأولي من فجر اليوم السبت.
كم أكدت كرمان أنها في طريقها إلي ميدان رابعة العدوية، و قالت: " و لا أستطيع إلا أن أكون مع الأحرار".
إرسال تعليق