الثلاثاء، 8 ديسمبر، 2015

الشاعرعامر زردة ابو زاهر يصف حال امتنا


قـصـرٌ ، لــهــوٌ
سُــكْـرٌ ، فسقٌ
وأميرٌ يلهو بنساءْ
رقصٌ دائِمْ
عُهْـرٌ قائِـم ْ
لمْ يحفظ ْ حتى الأسماءْ
تضحكُ (ليلى) ،ترقصُ (سالي)
تسَـكَـرُ من خَـمْـر ٍ هــيـفـاء
والأنـدلــسُ تــئن ُ وتـبـكي
وأميرُ الأمةِ نــشــوانٌ
مــن جــاريةٍ
مــن غــانيةٍ
في لَـَّذتِـهِ
يمضي في ثـَمَـل ٍ وفسوق ٍ
وحواليهِ جمعٌ يرقصْ ..
*******
دخلَ الحاجبُ يحمل خبرا
أسرعَ نحوَ (الوالي ) يبكي
قالَ لقد سقطتْ صنعاءْ
ردَّ أميرُ الأمةِ هيا
فلننقــْذهَا ذي هيفاءْ
وليَحْضُرْ كلّ ُالانقاذ ْ
واجتـَمِـعُوا ، أينَ العُـلـَمَاءْ ؟
أين القادة والخبراء ؟
ُصعِـقَ الحاجبُ ردَّ سريعا ً
مهلا ًمهلا ً يامولايْ ؟!!!
لم أقصِدْ أبدا ًهيفاءْ !
قلتُ لقدْ سقطتْ صنعاءْ
عَـدْنٌ فيها والجَـنـَّــاتْ
والحكمــة ُمنها منبَعُهَا
وكذلكَ منها الأدباءْ
والحكماءُ ، والبلغاءْ
ضَحِكَ الوالي في سُخريةٍ
صاحَ بـِحُـنـْق ٍ
مايعـنيني من صنعاءْ ؟؟!!
هل صنعاء أندلسية ؟؟؟
تقطعُ فرحي ؟؟ !
تُحْضِرُ تـَرَحِي؟؟ !
ويحكَ فلتسقط ْصنعاءْ
ولتسقط ْ كلّ ُ الأقطارْ
ولتـُحْرَقْ كلّ ُ الأمْصَارْ
ولتغرقْ كـــلّ ُالبلدانْ
وليُخْسَفْ بالأمةِ خَسْفَا ً
هيا هيا ياحُرَّاسْ
تَبَّتْ أيديكمْ فلتلقوا
بالحاجبِ في سجن ِالقلعهْ
هيا أخفوه بلا رجعهْ .....
*********
ساد الصمتُ القصر الماجن
صارَ القومَ مِنَ الأمواتْ
.....
وتناولَ كأسا ًمن خمر ٍ
ثمَّ علا صوتُ السُّمَّارْ
عاشتْ للوالي هيفاءْ
عاشتْ للوالي هيفاءْ ...
*******
بعدَ شهــور ٍ
ماتَ الوالي
جيىءَ بــــوَال ٍ
وتوارثَ كلَّ الأشياءْ
ياأمتـنا
نحنُ مَتـَاعٌ
نحنُ مَشَاعٌ
نحنُ رُعَاعْ
حقا ً إن قالوا ياقومي
أنـَّا نـُحْـكـَمُ كالـبُـلـَهَـاءْ
فـلـيـسـعـدْ فينا العُمَلاءْ
ولـيهـنـأ َ فينا السّـُفَهاءْ
إرسال تعليق