الأحد، 3 أغسطس 2014

بالفيديو..كشف أكذوبة ما نسب لداعش عن دعوتها فتيات الموصل لجهاد النكاح

انتشر على عدد من المواقع الاخبارية تقرير إخبارى لإحدى القنوات بالصور والفيديو يزعم طلب تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” من أهالى الموصل تقديم بناتهن لما يعرف بـ”جهاد النكاح”، عقب عيد الفطر المبارك وتزويجهن من عناصر التنظيم.
واضاف التقرير ان التنظيم حذر الأهالى من عدم تسليم بناتهن لعناصر التنظيم، ومنع فتيات من الخروج من بيوتهن إلا للظروف القصوى ومع محرم، كما فرض التنظيم على النساء ارتداء النقاب، مشددا على أن العقاب بانتظار المخالفات.
وادعى التقرير ان داعش يهدد بعقوبات صارمة لمن يتخلف عن تقديم ابنته لجهاد النكاح ورجم كل من ترفض، وأن التنظيم قد افتتح مكاتب لتسهيل استقبال الفتيات العازبات والسيدات الأرامل، واللواتي يرغبن بالزواج من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية، بحيث يتم تسجيل أسمائهن وطلباتهن وعناوينهن، ليقوم بعدها مقاتلو الدولة الإسلامية بأخذ عناوين تلك الفتيات أو السيدات، والذهاب لخطبتهن بشكل رسمي.
وقد قامت وكالة اخبار ليل ونهار بالتحقق من صحة التقرير الاخباري، فكانت المفاجأة ان التقرير تم اذاعته من قناة الميادين الشيعية، التي يشرف عليها الاعلامي غسان بن جدو الشيعي الذي كان يعمل بالجزيرة سابقا وتم طرده منها، وقناة الميادين من القنوات الداعمة لنظام بشار الاسد في سوريا.
وقناة الميادين تبث من بيروت، وتبلغ ميزانيتها في حدود 40 مليون دولار، تم تمويلها من شخصيات سعودية وفلسطينية ولبنانية.
ومن المعروف ان تنظيم الدولة الاسلامية يحارب الشيعة في سوريا والعراق، ويناصر اهل السنة، وهو الامر الذي جعل من بعض الوسائل الاعلامية الشيعية تشن حملات تشويه ضد التنظيم، شاهد فيديو قناة الميادين، ويظهر فيه بوضوح فبركة التقرير الاخباري من خلال تركيب بعض الصور والمقاطع وقيام المذيع بقراءة مايرغب من اخبار ومزاعم.
إرسال تعليق