الثلاثاء، 19 أغسطس 2014

الائتلاف الاوربي لحقوق الانسان: وثقنا قتل وحرق 2525 متظاهرا سلميا في مجازر بمصر

 
عقد الائتلاف الأوروبي لحقوق الإنسانA.E.D - مؤتمره السنوي لعرض تقرير وضع حقوق الإنسان بمصر في السنة الماضية (يوليو 2013/يوليو 2014) و ذلك بوسط العاصمة الفرنسية باريس (قاعة جان مونيه ) ومدينة ميلانو بإيطاليا يوم 14 أغسطس.
وقد استنكر ائتلاف أوروبي. A.E.D رفض الحكومة المصرية دخول ممثلي الهيومان رايتس ووتش إلي القاهرة و ترحيلهم من المطار وأكد أن تقييمه العام لوضع حقوق الإنسان فى مصر يؤكد بشكل كبير ما وصلت إليه هيومان رايتس ووتش من انتهاكات ممنهجة وغير مسبوقة في التاريخ المعاصر من قبل السلطات المصرية - وذلك على حد وصف الائتلاف.
وقد أشار إلي أن التقارير الموثقة لدي المنظمة توصلت إلى تحديد قائمة بأسماء مسؤولين بالدولة المصرية مسئولين بصورة مباشرة عن انتهاكات ممنهجة و محددة و أشارت تقارير المنظمة إلي مقتل 2525 متظاهر في 7 حالات قتل جماعي غير مسبوقة خلال شهري 7 و 8 و شهر أكتوبر من العام المنصرم.
وأكد توثيق المنظمة لبيانات القتلي وملابسات جنائية وطريقة القتل وبحسب فريق التوثيق فإن هذا العدد قابل للزيادة خاصة بعد ما تأكد لدي فريق البحث تعمد إخفاء الأدلة وحرق الجثث و عمل مقابر جماعية للمفقودين.
وبحسب الجزيرة مباشر مصر أعلن الائتلاف توثيقه لعدد يفوق. 4446 حالة تعذيب ممنهج بمحافظة القاهرة وحدها و ما يزيد عن 2116 حالة تعذيب في إسكندرية و 1053 حالة بمحافظة المنيا بصعيد مصر و إجمالي يفوق 14000حالة تعذيب ممنهج خلال العام الماضي.
هذا ويعد الائتلاف منظمة أوروبية غير حكومية تعني بمراقبة انتهاكات حقوق الإنسان في العالم و متابعة مرتكبي الجرائم ضد الإنسانية ومكافحة الإفلات من العقاب.
إرسال تعليق