الثلاثاء، 17 يونيو 2014

القبض على منير حداد القاضي الذي حكم على الشهيد صدام بالإعدام

أكدت مصادر موثوقه، أن ثوار العراق ألقواالقبض على القاضي الذي حكم على الرئيس العراقى السابق صدام حسين بالإعدام في محكمة صورية خلفا للقاضى الكردى رزكار محمد رشيد الى رفض اصدار حكما بادانة الرئيس الشهيد وهرب من العراق قائلا انه تلقى امرا امريكيا باصدار حكما بالاعدام على الرجل لكنه رفض لانه رأى ان جميع التهم كانت ملفقة له.
واشارات المعلومات ان الثوار اعتقلوا منير حداد، القاضى الذي حكم ونفذ اعدام الرئيس العراقى السابق صدام حسين، قائلا: يقال والله أعلم أنه تم القبض على القاضي الذي حكم على صدام بالإعدام على أيدي ثوار العشائر، ويؤكد المصدر أن عزت الدوري طالب كراعين  الذى اعتقل حداد للعشاء.
يذكر ان منير صبري حداد من مواليد عام 1964 في الكاظمية ببغداد، ويتحدر من عشيرة (شوان) الكردية الفيلية. أنهى دراسة القانون في جامعة بغداد، وعمل فيها محاميا ومستشارا قانونيا، ثم انتقل إلى سلطنة عمان ليعود منها إلى بغداد بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003، حيث التقى حداد سالم جواد الجلبي، وأسس معه ما يسمى بمحكمة الجنايات المختصة بمحاكمة جرائم نظام صدام حسين على أن يكون الجلبي المدير العام للمحكمة وهو القاضي الأول فيها. أدى اليمين الدستورية كأول قاضي تحقيق في المحكمة أمام مسعود بارزاني رئيس مجلس الحكم آنذاك. وعندما توفي رئيس محكمة التمييز العراقية القاضي جمال مصطفى كان حداد مرشح رئيس الوزراء نوري المالكي لشغل المنصب.
إرسال تعليق