الخميس، 20 مارس، 2014

الاعلامية القديرة أيات عرابي تكتب : مسرحية أراجوز العسكر

مسرحية أراجوز العسكر
بطولة : باسم يوسف
مسرح : قناة ام بي سي السعودية المؤيدة للانقلاب
إخراج : لسة مش عارفين بس مخمنين
المشهد الأول |
باسم يوسف يخرج على قناة سعودية هي ام بي سي مصر ليقدم برنامجه الساخر بعد طول غياب بعد أغنيته الأخيرة بعد مجزرة رابعة والتي رقص فيها على دماء الشهداء ( أوميجا طلع بيان قرر يـ..... الإخوان )
المشهد الثاني |
في نفس القناة السعودية المؤيدة للإنقلاب باسم يوسف يقدم حلقة فزيعة خالس خالس ينتقد فيها اختراع الكفتة ولا يقترب من بنطلون ‫#‏عواتشيف‬ ولا وسامته ولا أحلامه ولا ساعته الأوميجا برغم أن كل واحدة من هذه الأشياء تصلح مادة كوميدية يصنع منها عدة حلقات.
المشهد الثالث |
نغمة السخرية تتصاعد وباسم يوسف يقدم حلقة ضاحكة عن اختراع الكفتة المهزأ الذي قدمه اللوا المشعوذ أمام وزير دفاع المكرونة الولد أبدو الفتاهـ أوميجا العالمي والمؤقت بشندي شحرور ... والناس تضحك وتصفق لباسم يوسف على أدائه الرائع ومرة أخرى لا يقترب من أوميجا برغم كل ما فيه من مساخر تكفي الواحدة منها لإضحاك المصريين سنينا قادمة ... التصفيق يتعالى للمعارض صاحب الرأي الحر والساخر ذي اللسان اللاذع والعبارات الساخرة والساحة السياسية بعد الإنقلاب ترحب بالثائر الساخر الجديد وما زال لم يقترب من #عواتشيف أوميجا.
المشهد الرابع |
باسم يوسف الثائر الساخر يقدم حلقة جديدة من برنامجه وفي نفس (( القناة السعودية )) يتم التشويش على البرنامج بل ويتم التشويش على القناة دون باقي القنوات على نفس التردد ( يا سبحان الله ) .. ويتعاطف المزيد من الناس مع المعارض الساخر الثائر المضطهد الذي يقلق إدارة الانقلاب فتقوم بالتشويش على برنامجه وقت إذاعته بدلاً من مكالمة تليفونية للمحطة السعودية التي تؤيد الانقلاب والتي قبلت من الأصل أن تقدم برنامجه ( لا تخرج قبل أن تقول سبحان الله وتضرب كفاً بكف ) والذي لا تكف أبواق المؤيدين للثورة المضادة عن سبه وشتمه ورفع دعاوى قضائية ضده في بعض الأحيان.
المشهد الخامس |
موهبة جديدة نكتشفها في الثائر الساخر المعارض المضطهد ( بالتشويش وبسباب أبواق الثورة المضادة ) وهي أنه كاتب سياسي ومحلل عميق صاحب نظرة مبعدية ( على رأي اللنبي ) ويكتب مقالاً في الشروق عن قضية القرم ويقدم تحليلاً يبدو للقراء شديد العمق فنعرف أن باسم يوسف ليس فقط أراجوز يجيد التنطيط بل هو محلل سياسي عقر وتمتد رؤيته حتى إلى ما هو خارج الشأن المصري ( لم يقدم لنا تحليلاً عن يوم 19 مارس وما يتوقعه وهل يرضى بحكم العسكر أم لا) .... التصفيق يتزايد !!!
المشهد السادس |
الفضيحة بجلاجل, اكتشاف أن ( المقال التحليلي العميق ) مسروق من محلل أجنبي يهودي يدعى ( بن يهودا ) وأن موقع (( ساسا )) قد نشر ترجمة له منذ حوالي اسبوع قبل مقال باسم يوسف, والفضيحة تنتشر في جميع مواقع التواصل الاجتماعي وخصوصاً عندما يقدم باسم يوسف على الاعتذار للكاتب الذي يرد على باسم يوسف ساخراً ( انه صهيوني وكان من المفترض ان باسم يوسف حتى لو اقتبس مقالاً كاملاً من الصهيوني أن يكتب المصدر) ..... ضحكات جانبية خبيثة ..... باسم يوسف يكذب ويرد أنه كتب المصدر في نهاية المقال ولكن الناس لا تقرأ حتى النهاية ... ضحكات جانبية شريرة هذه المرة ... والفضيحة تنفجر بقوة
المشهد السابع |
محاولة تصدير الأراجوز العميق القادر على التحليل السياسي الذي ينتقد كل شيء بسخريته اللاذعة والذي وهبه الله عقلاً يستطيع التحليل وقلماً جريئاً تفشل بعد اكتشاف (( سرقة )) المقال واكتشافه (( كذبه )) على صاحب المقال وانتشار (( الفضيحة )) في جميع مواقع التواصل الاجتماعي وغالباً قناة الجزيرة اليوم أو غداً بعد رصد بالأمس والتي يتابعها 5.2 مليون متابع ....
الدرس المستفاد
1- عندما تضع خطة معقدة لتصدر المشهد لا تكتب عن القرم
2- يجب على الأراجوز الذي يتصدر المشهد أن ينتقد أوميجا ولو في حلقة كاملة.
3- البرنامج كان يجب تقديمه على قناة غير سعودية وغير مؤيدة للانقلاب
4- التشويش يتم على التردد بالكامل وليس على قناة واحدة من داخل الاستوديو
5- لا تسرق أبداً مقالاً تمت ترجمته من قبل باللغة العربية ونشره قبلها بأسبوع
6- لا تسرق أي مقال يكتبه شخص اسمه بن يهودا
7- الكذب مالوش رجلين
إرسال تعليق