الأربعاء، 6 نوفمبر، 2013

ابو عيطة يتهم شباب الثورة بالمرض النفسي " الدونية" والغيرة منه لانه اصبح وزيراً


أتهم كمال ابو عيطة وزير القوى العاملة شباب الثورة بانهم مرضي نفسيين ويشعرون بالدونية وصغر النفس امامه، وانهم يغارون منه لانه منهم واصبح وزيراً بينما هم فى نفس اماكنهم، وقال " كل الناس تعاملنى باحترام عدا شباب الثورة يغارون منى" ، وهاجم ابو عيطة واسرته ثلاث من الثوار حضروا لمنزله للصلح معه بحسب رغبته.
وتقدم اليوم الناشط السياسي بهاء صابر ببلاغ الى النائب العام يحمل رقم 15447 / 2013 عرائض النائب العام، اتهم فيه وزير القوى العاملة بالسب والقذف، وقال صابر فى بلاغه انه أثناء حضورى مؤتمر عام بجريدة الجمهورية بعنوان " نورت مصر" لتدشين جبهة الاستقرار، وأثناء مناقشتى للسيد الوزير كمال ابو عيطة وزير القوى العاملة بشأن التصريحات التى أدلى بها بخصوص البطالة والتوظيف فى مصر وتوفير فرص عمل للشباب وتحسين أحوال المعيشة، فوجئت به يوجه لى سيل من الالفاظ والاتهامات التى يعاقب عليها القانون. منها عبارة " أنت كداب وخاين وعميل و يسقط عملاء الإخوان". 
وقال ممدوح رمزى المحامى وكيل صاحب البلاغ أن النائب العام المساعد المستشار عادل السعيد احال البلاغ الى نيابة شمال القاهرة للتحقيق فى الاتهاماتوأتخاذ كافة الاجراءات القانونية فى مثل هذه الاحوال.
وقال الكاتب الصحفى صموئيل العشاى أنه بعد المناقشة التى جرت بين بهاء صابر والوزير حاول الصلح بينهم، واستجاب الوزير وطلب من بهاء ان يركب معه سيارته لانهاء الصلح فى احد المقاهى، وتحت الضغط وافق بهاء، وركب السيارة وكانت معه الناشطة ايمان سمير، وأضاف العشاى أننى ذهبت خلفهم لمنزل أبو عيطة بمنطقة بولاق الدكرور وهو عبارة عن برج فخم.
وأضاف العشاي أن الوزير وأسرته هاجمونا نحن الثلاثة بعبارات صعبه، ونظر الوزير لنا وقال : شباب الثورة يشعرون بالدونية وصغر النفس، وأنا درست علم نفس وأفهم الامر جيدا وادرك انكم تغارون منى لاننى كنت واحد وسطكم واصبحت وزيراً وهو الامر الذى يستفزكم، كيف كمال ابو عيطة يصبح وزيراً بينما أنتم فى نفس اماكنكم"، واضاف ابو عيطة" اثناء وجودنا فى المؤتمر دخل قبلى وزير الاستثمار وهو من المحسبوين على نظام مبارك ولم تهاجمونه ولكنكم هاجمتونى انا لاننى واحد منكم، وكل الناس تعاملنى باحترام عدا شباب الثورة يغارون منى". وتدخل ابن الوزير ابو عيطة وهاجم بهاء صابر بضراوة وصوت عالى جدا، وطلب الضابط قائد حرس الوزير تحرير محضر لشباب الثورة الذين حضروا لمنزله.
وقال العشاى عندما وجدنا الحوار اصبح بهذا الشكل انسحبنا من منزل ابو عيطة الذى راح يهدد ويتوعد، وهو الامر الذى اضطر بهاء صابر لتقديم بلاغه للنائب العام.
إرسال تعليق