الخميس، 26 سبتمبر، 2013

رامي جان يكتب عن : ثمن الحقيقة !!


حاولت اكثر من صحيفة تشويهي خلال الأيام الماضية بادعاءات قررت الاّ اتغاضي عنها وسأواجه كل من نشر كلمة كاذبة وسوف الاحقه قضائيا لأنني الفترة الماضية كنت قد قررت الاّ ارد علي اي شخص ولكن ما أراه هي حملة منظمة لتشويه صورتي ويعلم الله ان كل المواقف التي اتخذتها كانت عن اقتناع وليس كما ادعت الصحف ان الاخوان لهم دور في الحركة وهذا ليس صحيح .
ما قلته وسأظل أردده أنه : ما كان يجب التغيير بتحرك عسكري وانما من الصندوق وكانت البلاد علي مشارف انتخابات برلمانيه وكان من الممكن لو فازت المعارضة بأغلبية المطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة !!
لكن ذلك لم يحدث لذا لن اؤيد الا الذي اراه واقتنع به دون النظر لأي اسباب اخري عقائدية او فكرية لذا كل ما كتبته الصحف عن تعاون الاخوان في انشاء الحركة وتمويلي هذا كلام عاري تماما من الصحة ؛ الموقف نابع من بعض الشباب الذين لم يقتنعوا بالتغيير بهذه الطريقة .. ولم ينظروا الا لشيئين اساسين وهما : حقهم في التعبير عن رأيهم و خوفهم من فتنه طائفية كانت من الممكن ان تشتعل في ظل جو من الغليان كان يسود المجتمع المصري لتدخل قادة الكنيسة في السياسة
هذا موقفي و موقف الشباب لذا لن اسكت علي الادعائات الفارغة بعد الآن فليس من الحكمة السكوت عن التجريح والإهانة .. صناعة الكذب هدفه تثبيت الكذب حتي يتحول الي حقيقة في عقول البعض !! 
لذا لو منكم محامي حقوقي ارجو ان يتواصل معي لاتخاذ الخطوات اللازمة !!
* منسق جركة مسيحيون ضد الانقلاب
إرسال تعليق