الخميس، 25 يوليو، 2013

محللون : السيسى يحول مصر لدولة مخابراتية وخطابه مخطط لفرض الاحكام العرفية وترسيخ الحكم العسكرى



القاهرة : زيدان القنائى (اللواء الدولية)

اثار خطاب الفريق عبد الفتاح السيسى جدلا واسعا حيث تحول من كونه قائد عسكرى ووزير للدفاع الى رجل يحكم مصر ويوجه الرسائل السياسية للشعب لتفويضه للقضاء تماما على الديمقراطية فى البلاد وابادة المعارضة السياسية المتمثلة بالاخوان والتيار الاسلامى تحت مسميات محاربة الارهاب

وما ان بدا السيسى بادارة شئون مصر بعد عزل الرئيس المنتخب محمد مرسى تحول الى رجل يحكم مصر باساليب الدولة المخابراتية ويستخدم كل وسائل المخابرات لتحويل مصر لدولة عسكرية ديكتاتورية

واكد محللون ان مصر الان تحكمها عصابة من بقايا نظام مبارك من الفلول وعصابة من القادة العسكريين اصحاب المصالح المنتفعين من نظام مبارك والمرتبطين به ايضا بشبكة واسعة من المصالح الخاصة والمزايا المالية التى حصلوا عليها بعد انقلاب 23 يوليو لعام 1952

وتوقع محللون ان يتم تشكيل لجان للمقاومة الشعبية المسلحة ضد دولة المخابرات العسكرية التى يؤسسها الفريق عبد الفتاح السيسى وتضم كافة الثوار المطالبين بتحقيق الديمقراطية فى البلاد
- See more at: http://www.alewaanews.com/news/13905#sthash.GWGSGteE.nY4fp7n2.dpuf
إرسال تعليق