الأربعاء، 24 يوليو 2013

الكنيسة الأرثوذكسية تعلن تأييدها لدعوة السيسي.. ومحاميها يؤكد: "نازلين الجمعة المقبلة تلبيةً لدعوة رمز مصر"


علق رمسيس النجار، أحد محامي الكنيسة الأرثوذكسية أكبر الكنائس المصرية، على دعوة الفريق أول عبد الفتاح السيسي للمصريين بالنزول إلى المصريين لتفويضه رسمياً بالتعامل مع العنف في الشارع مع أنصار الرئيس المعزول بقوله: نازلين طبعاً إن شاء الله الجمعة المقبلة.. وإن شاء الله سنلبي دعوة رمز مصر".
وأضاف في تصريح خاص لموقع "صدى البلد" أن كنائس مصر ترحب بدعوة رجل مصر الأول -بحسب قوله- مؤكداً أن السيسي من الشعب ورمز للشعب ونزل ملبياً لرغبة هذا الشعب في 30 يونيه، والشعب الآن سيتكاتف معه ومع مصر وسيلبي رغبته بالنزول.
وقال إنه في اللحظة التي وجه فيها السيسي دعوته استشعر أن مصر كلها تتكاتف بكل فصائلها وفئاتها لتعود مصر بلدا ووطنا لكل المصريين.
طالب الفريق أول عبد الفتاح السيسي النائب الأول لرئيس الوزراء ووزير الدفاع والإنتاج الحربي، والقائد العام للقوات المسلحة، جميع المصريين الشرفاء بالنزول الجمعة القادمة لرفض العنف والإرهاب المحتمل، "انزلوا عشان تفكروا الناس إن لكم إرادة ولو لجأ للعنف يفوض الجيش والشرطة لمجابهة هذا العنف والإرهاب".
جاء ذلك أثناء الاحتفال اليوم الأربعاء بتخريج دفعتين جديدتين من الكليتين بحضور "السيسى" والفريق صدقى صبحى، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من الوزراء والمسئولين والسفراء والملحقين العسكريين.
إرسال تعليق