الأربعاء، 23 يناير 2013

"سي دي" يكشف تورط قيادات بوزارة الداخلية فى مجزرة بورسعيد


قال مصدر قضائي بالمكتب الفنى للنائب العام: إن المتهمين الجدد فى قضية مذبحة بورسعيد هم بعض رجال الأعمال وأعضاء الحزب الوطنى المنحل وبعض القيادات الأمنية بوزارة الداخلية، رافضًا الإفصاح عن أسمائهم حفاظًا على سرية التحقيقات.
وكشف المصدر فى تصريحات صحفية أن النيابة قدم لها من لجنة تقصي الحقائق بعض الأسطوانات المدمجة وبعض الشهود الجدد تفيد وجود متهمين جدد يجب ضمهم إلى المتهمين فى القضية، مشيرًا إلى أنه عقب موافقة المحكمة، سوف تقوم النيابة بالتحقيق معهم قبل أن تأمُر بإحالتهم إلى المحاكمة أو لا، والنيابة العامة غير ملزمة لهيئة المحكمة ومن الممكن أن تتغاضي عنها وتصدر حكمها السبت المقبل.
وكان المستشار حسن ياسين رئيس المكتب الفنى للنائب العام قد قدم مذكرة لهيئة محكمة بورسعيد لإعادة فتح مرافعة النيابة العامة فى القضية على خلفية تقرير لجنة تقصي الحقائق لإضافة متهمين جدد.


إرسال تعليق