الخميس، 21 يونيو، 2012

يسري فودة: أوقفت "آخر كلام" لأني أحترمكم.. وسلطان: منع ظهورى ببرنامجه أحد أسباب قراره



بوابة الاهرام - هبة عبدالستار
أعلن الإعلامي يسرى فودة عن اتخاذه قرارًا بوقف برنامجه "آخر كلام"، الذي يعرض على قناة "أون تي في"، وقال فوده فى تغريدة عبر صفحته الشخصية على موقع "تويتر" صباح اليوم الخميس: "أوقفت برنامجي لأني أحترمكم.. التفاصيل تهمني وحدي ولا يهم المشاهد سوى عملي".
 من جانبه وجَّه عصام سلطان، نائب رئيس حزب الوسط وعضو مجلس الشعب المنحل، التحية لفودة لأنه يحترم مشاهديه، مشيرًا إلى أن منعه من الظهور ببرنامجه "آخر كلام" كان أحد أسباب قرار فودة إيقاف برنامجه، حيث كتب سلطان عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك" فجر اليوم: "أوقف الإعلامى يسرى فودة برنامجه لأنه يحترم مشاهديه.. فمتى يحترم إعلاميون اّخرون مشاهديهم؟".

وأضاف سلطان: "بالغ احترامى ليسرى فودة، ليس لأن منعى من الظهور ببرنامجه أحد أسباب قراره، لكن لأنه ومحمود سعد وأمثالهما، شموع مضيئة فى فضاء إعلامى ملبد بظلمات الذل والخوف والبيزنس".

كان سلطان قد أشار عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك" عن تلقيه اعتذارًا من "أون تى فى" عن حلقة الثلاثاء الماضي، وبالرغم من كونه لم يذكر أى تفاصيل إلا أن تغريدة فوده اليوم جاءت لتحسم الجدل حول أسباب غيابه وتوقف برنامجه ليومين وسط تصريحات رسمية لمسئولى القناة تداولتها وسائل الإعلام خلال اليومين السابقين حول إيقاف فوده برنامجه لشعوره بالإرهاق.

يذكر أن تلك هى المرة الثانية، التى يوقف فيها فودة برنامجه "آخر كلام" على قناة "أون تى فى"، حيث سبق له أن اعتذر عن تقديم إحدى حلقات برنامجه فى أكتوبر الماضي معلنًا قيامه بإجازة مفتوحة، ومصدرًا بيانًا وقتها كشف فيه عن رفضه لأى ضغوط وأن المناخ السائد وقتها غير مناسب، احتجاجًا على الضغوط الرقابية المتزايدة بعد عدم إذاعة حلقة عن تعامل الجيش مع الاحتجاجات السلمية وقتها.
إرسال تعليق