الثلاثاء، 26 يونيو، 2012

القوات الامريكية سرقت اثار الزقورة و أور ونقلتها إلى تل أبيب



بغداد/اور نيوز
 كشف مصدر دبلوماسي عن ان "القوات الاميركية، أثناء وجودها في العراق، في محافظة الناصرية نقلت 10 صناديق من آثار الزقورة وأور الى اسرائيل مباشرة بعد عمليات تنقيب غير معلن عنها"، لافتاً إلى أن "تلك الفترة شهدت زيارات لموفدين ورجال دين يهود قضوا فترة طويلة في المنطقة الاثرية".
 وقال المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن "الإدارة الأميركية استخدمت اجهزة دقيقة وحديثة للكشف عن الآثار في تلك المنطقة"، مبيناً ان "تلك الاثار تعد مهمة جداً لإكمال النقص الحاصل في القراءات اليهودية للتاريخ".
وأوضح المصدر ان "من بين الصناديق صندوقا يزن 400 كغم فيه لقى أثرية توثق للحياة الاجتماعية في تلك الفترة"، مؤكداً أنها "تلغي عددا كبيرا من الفرضيات التاريخية التي افترضها علماء الاثار عن اعمار الحضارات"، لافتاً إلى أنه من "المتوقع ان يتم التحفظ على تلك اللقى لأنها تبين زيف التاريخ كما كتبه علماء غرب ومؤرخون يهود".
إرسال تعليق